36705 داعش تبرر تعذيب وقتل عناصر "أحرار الشام"...
25:01:2015
 
صحيفة يهودية تحذف صور النساء… ولعبة «اضغط على بيبي» لدفعه إلى صف الزعماء :::  صحيفة عزمي بشارة تندب: إعلاميون سوريون منشقون عادوا إلى حضن الوطن :::  مدير "برغر كينغ" بإسطنبول يضرب طفلاً سورياً تناول بقايا الطعام :::  الرياض ودمشق: هل تحصل وقفة مع النفس؟ :::  مجتهد: متعب يستشيط غضبا لاستخدام حيلة ولي ولي العهد ضده :::  معاريف الصهيونية : "الله دادي" قضى لانه لم يطفىء هاتفه الخلوي بالقنيطرة بالجولان! :::  أميركا ترسل لتدريب «فانتازيا» رئيسها... ومعارضة الفنادق تواصل أوهامها.؟! :::  روسيا تطالب فرنسا بتسليم حاملتي الطائرات أو رد المليار يورو المدفوعة ثمنها :::  مفيد فوزي يغازل كندة علوش :::  الجيش السوري يُشعل ريف درعا.. ماذا يجري؟ :::  حركة حماس من "حرق الجسور" الى اعادة "توجيه المسار" في رحلة الندم وجلد الذات!! :::  الجعفري يترأس وفد الحكومة السورية في لقاء موسكو :::  حرب على الغنائم بين «النصرة» و«أحرار الشام» :::  محمد عبده ينهار بالبكاء على الملك عبد الله في برنامج "سيدتي" :::  اليابان ستبادل الرهينة الياباني لدى داعش بمعتقلين في السجون الأردنية :::  القهوة تساعد على الوقاية من السرطان :::  سعود الفيصل يجري عملية في ظهره في الولايات المتحدة الأمريكية :::  من هي ساجدة الريشاوي ولماذا يطالب بها داعش :::  دقيقة تفصلنا عن نهاية العالم في ساعة يوم القيامة :::  غوغل تخطط لتقديم خدمة الاتصالات الخليوية بواسطة الهواتف المحمولة :::  سيرين عبد النور تتقبل التعازي وترافق عابد فهد :::  الذهب المحلي يواصل ارتفاعه الى 7650 ليرة :::  زهران علوش: أنا ضربت الصواريخ ولكن النظام هو من استهدف المدنيين! :::  مقتل 27 مسلحاً بغارة سورية استهدفت اجتماعاً "للنصرة وأحرار الشام" :::  علوش أعلن إيقاف استهداف العاصمة :::  خشية وصولها للارهابيين.... ألمانيا توقف توريد الأسلحة للسعودية :::  صدور برنامج امتحان الشهادة الثانوية ..1 حزيران موعد الدورة الأولى :::  هذا هو ثأر جهاد عماد مغنية :::  الصواريخ «العلّوشيّة» تحصد 6 شهداء في دمشق :::  أردوغان متحدّياً أوروبا: لن نتوسّلكم .. نحن "أقوى" :::  شهداء وجرحى جراء سقوط صاروخين على دوار هارون وسط مدينة اللاذقية ::: 
المصرف الدولي للتجارة و التمويل
المناطق الحرة السورية ..مراكز توزيع إقليمية وبوابة عبور بين الشرق والغرب
المناطق الحرة السورية
العقيلة
سوق دمشق للأوراق المالية
سوق دمشق للأوراق المالية
القائمة البريدية
أدخل بريدك الالكتروني للاشتراك بقائمتنا البريدية و الحصول على آخر الأخبار
ابتسامات
ابتسامات
الصورة تتكلم / الضباب تحول الى جليد في القدموس بطرطوس
صورة و تعليق
الماسة السورية/ وكالة أوقات الشام - 2014/01/01


بررت الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” تعذيب وقتل عناصر من حركة “أحرار الشام” متهمة إياهم بقتل وتعذيب عناصر لها عند حاجز لـ “أحرار الشام” قرب حزّانو في ريف إدلب ونشرت تغريدات مرفقة بصور لعناصرها قتلوا تحت التعذيب وهم أبي يحيى التونسي وأبي علي البلجيكي وهم أخوة من “الهاجرين” حسب قولها.

وقال “داعش” أنه كلما قُتل عنصر من الأحرار أو لأي فصيل آخر وكانت الدولة هي المتهمة، ضجت مواقع التواصل بالعويل والصراخ واتهام الطرف الآخر بعظائم الأمور، فالدولة باغية مجرمة وأمراؤها لا يتحاكمون للشرع ويفشو فيهم الكفر والغلو والبغي، وجنودهم تكفيريون لايتورعون عن قتل المسلمين لأدنى سبب، ونسمع كل ذلك بطريقة تواطأ عليها العلمانيون والإخوان والمرجئة والسلاطين وزبانيتهم وفضائيات العهر والرذيلة، (أتواصوا به بل هم قوم طاغون) حسب وصفها.

وتساءلت: “الدولة الإسلامية” في كل أسبوع تقريبًا يُقتل من رجالها على يد الأحرار وغيرهم، فهل رأينا أو سمعنا من الدولة ما نسمعه ونراه اليوم من الأحرار؟”

وتابعت: “في التغريدات المرفقة (ونشرت صوراً) مثال حي على الفارق الكبير بين ما تقوم به الدولة الإسلامية وما يقوم به الأحرار وغير الأحرار في مثل هذه الأحداث”.

ونشرت صور قالت إنهم إخوة مهاجرين في الدولة الإسلامية في العراق والشام – أبي يحيى التونسي وأبي علي البلجيكي – قُتلا بدم بارد عند حاجز أحرار الشام قرب حزّانو في ريف إدلب بعد أسرهما وتعذيبهما، وقد أُسرا حيَّين كما في شهادة من نجا من الإخوة الذين كانوا برفقتهما، وزعم الأحرار أنهم ظنّوهم شبيحة للنظام، علما أن عناصر الحاجز تعرفوا على الإخوة وأنهم من المهاجرين، ومع ذلك قُتل الأَخوان بعد أسر المجموعة وتم التمثيل بهما.

وقالت “الدولة الإسلامية في العراق والشام” الآن هذه الجريمة البشعة بحق مجاهدين مهاجرين حصلت يقينًا في حاجز لأحرار الشام والمتهم بالقتل جزمًا هم الأحرار فهل تاجرت الدولة بهذه القضية ونشرت صور الشهيدين وملأت الإنترنت بالعويل والصراخ لتشوّه سمعة الطرف الآخر وترميه بكل تهمة باطلة، رغم مرور أسابيع على هذه الجريمة، أم إنها تصرفت بحكمة وعقلانية وصبرت بعد إحالة القضية إلى القضاء، كما في كل القضايا التي بينها وبين الأحرار وغير الأحرار.

وتابعت هذه الأمثلة ليس الحادثة الوحيدة، وهناك حوادث أخر يمكن أن تُنشر لاحقاً لنرى مَن الذي يتصرف بحكمة الرجال ومن يملأ الدنيا صراخاً كالأطفال..

وتسائل “داعش” .. لماذا سكتت الدولة الإسلامية عن هذه الجريمة؟

لماذا لم تُثِر ضجة في الإنترنت وتملأ الدنيا عويلاً عليهما؟

لماذا لم تستغل الدّولة هذه المادة إعلامياً لتشويه صورة الأحرار؟

طباعة المقال طباعة المقال
Back عودة إلى الصفحة السابقة
Back عودة إلى الصفحة الرئيسية
 
أرسل تعليقك على المقال
الاسم:
الرمز السري


الرجاء تأكيد الرمز السري
عنوان التعليق
نص التعليق
بنك البركة
بنك بيمو
المدينة الصناعية في عدرا
المدينة الصناعية بعدرا
سحب رأس السنة
سحب رأس السنة
هيئــة الاستثمــار السوريــة
هيئة الاستثمار
اضغط هنا...لمعرفة نتائج سحب يانصيب معرض دمشق الدولي
اضغط هنا...نتائج سحب يانصيب
إستفتاء
بعد حادثة "شارلي إيبدو" بباريس هل تعتقد أن الإرهاب ارتد على داعميه و وصل إلى أوروبا؟
نعم، وصل
لا، مسرحية أبطالها المخابرات الفرنسية

الماسة السورية 2009-2015