#
  • فريق ماسة
  • 2022-03-20
  • 3231

لقاء دولي حول المواقع الأثرية السورية ضمن إكسبو 2020 دبي

بمشاركة خبراء دوليين بدأ اليوم اللقاء الدولي الخاص بالمواقع الأثرية السورية المدرجة في لوائح منظمة اليونسكو بدعوة من الأمانة السورية للتنمية وذلك في الجناح السوري بمعرض إكسبو 2020 دبي تحت عنوان (استعادة التراث السوري وإحياء المجتمعات المحلية).   كما يشارك في اللقاء وفق بيان للأمانة السورية للتنمية رؤساء مهمات وبعثات أثرية ساعدت في اكتشاف وتطوير وتعزيز التراث العالمي المتميز في سورية وسيناقش المشاركون الوضع الحالي للمواقع التاريخية السورية وللسكان الذين يعيشون حولها.   ويركز اللقاء الدولي على التراث المادي والمواقع السورية الستة المدرجة في قائمة اليونسكو وهي (مدينة تدمر التاريخية وقلعة صلاح الدين وقلعة الحصن وبصرى الشام ومدينة حلب القديمة ومدينة دمشق القديمة ومجموعة القرى القديمة في شمال سورية أو ما تعرف بالمدن المنسية في حماة وإدلب وحلب).   كما سيتم التركيز خلال اللقاء وفق البيان على مناقشة الأولويات وسبل التعاون وتنفيذ الخطط المتعلقة بالتراث السوري الذي ينعكس صونه على حماية التراث الإنساني ولا سيما إن كان الجزء السوري منه ضمن قائمة التراث العالمي المهدد منذ عام 2013 مشيراً إلى أن هذا التهديد يتمثل إما بالسرقة وتهريب الآثار السورية من قبل التنظيمات الإرهابية خلال الحرب أو بسوء تعامل هذه التنظيمات مع القطع والمواقع الأثرية أثناء التنقيب غير الشرعي واستخدام أدوات حادة تصل حد استخدام الجرافات أحيانا مثل ما حصل في بعض أجزاء موقع إيبلا بإدلب إضافة إلى بناء التحصينات فيه وتحويله إلى حقل للرماية والتدريب من قبل الاحتلال التركي والمجموعات الإرهابية التي يدعمها ما ألحق بالموقع الكثير من الضرر.   ويأتي اللقاء الدولي استكمالاً للجهود التي بدأتها الأمانة السورية للتنمية في مجال التراث المادي واللامادي وهي المعتمدة لدى اليونسكو منذ العام 2012 وتؤدي دورها كجهة خبيرة معتمدة في مجال العمل على إحياء وتأهيل المقاصد الأثرية والتراث الأثري المادي إضافة إلى صون التراث اللامادي والترويج له.

المصدر : سانا


#
#
#

اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة