#
  • فريق ماسة
  • 2022-08-11
  • 2329

ماهي الشرائح التي تحتضنها معاهد الرعاية الاجتماعية؟

عبر أكثر من 40 معهداً ودار رعاية موزعة بمختلف المحافظات تقدم وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل خدمات الإقامة والتعليم والتدريب المهني والرعاية الصحية واعادة التأهيل والدعم النفسي والاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقة وفاقدي الرعاية الأسرية ومجهولي النسب والأحداث والمشردين والمتسولين. برامج وأنشطة علاجية وتفاعلية تخصصية يقدمها المعهد إلى جانب تدريس المناهج التعليمية وفق كل مرحلة دراسية تناسب عمر المستفيد من خدمات هذه المعاهد أو الإعاقة التي يعاني منها وفق مديرة الخدمات الاجتماعية بالوزارة عواطف حسن. وأوضحت حسن في تصريح لـ سانا أن عدداً من معاهد الرعاية الاجتماعية خرجت عن الخدمة بسبب الحرب الإرهابية على سورية وعملت الوزارة على إعادة تأهيل عدد منها ودعم عمل المعاهد التي استمرت بالعمل رغم صعوبة الظروف حيث يوجد معاهد تختص بالأشخاص ذوي الإعاقة عبر التعليم وفق منهاج وزارة التربية بالإضافة إلى خدمة العلاج الفيزيائي لذوي الإعاقة الحركية. وحول المعاهد التي تهتم بذوي الإعاقة السمعية ذكرت حسن أنها تركز على الجانب التعليمي للمناهج الدراسية من الصف الأول حتى المرحلة الثانوية بلغة الإشارة كما تقدم معاهد التربية الخاصة للمكفوفين الخدمات ذاتها عبر التعليم بطريقة برايل إضافة إلى وجود قسم مهني يقوم بالتدريب على بعض الحرف البسيطة التي تناسب ذوي الإعاقة البصرية. وأضافت حسن إن معاهد التربية الخاصة للمصابين بالشلل الدماغي تقدم خدماتها التعليمية والعلاج الفيزيائي لجميع الطلاب المسجلين بها وفق كل حالة وتركز في برامجها على تنمية مهارات هذه الفئة لدعم قدراتهم في مجال التعليم. وتعنى معاهد التأهيل المهني لذوي الإعاقة وفق حسن بمجال التدريب على عدد من الحرف والمهن منها كمبيوتر وكهرباء وتجارة وخياطة نسائية وحلاقة رجالية ونسائية وتستقبل الأشخاص ذوي الإعاقة من عمر 12 وحتى 35 لتسهيل فرص دخولهم إلى سوق العمل. ولفتت حسن إلى أن معاهد الرعاية الاجتماعية تشمل أيضاً رعاية الأحداث الذين صدر بحقهم عقوبة قانونية بهدف إبعادهم عن السجن حيث تعمل هذه المعاهد على الاهتمام بالطفل الحدث “دون سن 18” عبر برنامج تربوي تعليمي وإصلاحي بهدف إعادة تأهيلهم ودمجهم بالمجتمع ومتابعتهم بعد الخروج من المعهد. وعن دور رعاية المتسولين والمتشردين بينت حسن أن الهدف منها توفير الرعاية والخدمات اللازمة للإقامة الداخلية لهذه الفئة وتدريبهم مهنياً وتوفير الخدمات الصحية والتعليمية لهم ومساعدة بعضهم في الحصول على عمل. وتوفر الوزارة عبر معهد  لحن الحياة بدمشق خدمات متنوعة للأطفال مجهولي النسب وذلك عبر أجواء أسرية ورعاية شاملة تقدمها أمهات بديلات وبرامج تربوية واجتماعية وتقديم مشورات نفسية وقانونية إضافة إلى الخدمات الصحية والمعيشية المختلفة والتعليمية بمختلف المراحل الدراسية وبناء القدرات والمهارات.

المصدر : سانا


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة