#
  • فريق ماسة
  • 2023-01-19
  • 6286

انطلاق اختبارات التصفيات النهائية للأولمبياد العلمي السوري لعام 2023

بمشاركة 281 طالباً وطالبة من مختلف المحافظات، انطلقت اليوم اختبارات التصفيات النهائية للأولمبياد العلمي السوري 2023، لاختيار أعضاء الفرق الوطنية التي ستشارك في مسابقات الأولمبياد الدولية خلال الفترة القادمة، في اختصاصات (الرياضيات والفيزياء والكيمياء وعلم الأحياء والمعلوماتية).   وتتضمن التصفيات النهائية التي تقيمها هيئة التميز والإبداع جولتين من الاختبارات على مدى يومين، مدة كل جولة أربع ساعات متواصلة لاختصاصات (الرياضيات والفيزياء والكيمياء وعلم الأحياء)، في قاعات فندق إيبلا بدمشق، وخمس ساعات متواصلة لاختصاص المعلوماتية في كلية الهندسة المعلوماتية بجامعة دمشق.   ويخضع للاختبارات الطلاب من الصف الأول الثانوي المتأهلون من الموسم الحالي، وكذلك الطلاب الذين أحرزوا مراتب أولى في الأولمبياد العلمي لليافعين في الرياضيات والعلوم، وأوائل المسابقة البرمجية المدرسية، وكذلك أوائل الماراثون البرمجي للأطفال واليافعين لعام 2022، حيث تم وضع نماذج الأسئلة من اللجان العلمية المركزية للأولمبياد العلمي السوري.   ولفتت رئيسة هيئة التميز والإبداع المهندسة هلا الدقاق إلى أن إدارة الأولمبياد العلمي السوري في الهيئة تواصل مشروعها في اكتشاف مواهب التميز العلمي على مستوى سورية، والتوسع نحو الشرائح العمرية الأصغر لاكتشاف المتميزين في سن مبكرة، وذلك من خلال أولمبياد اليافعين والماراثون البرمجي والمسابقة المدرسية البرمجية، معربة عن فخرها بوصول الأوائل من هذه المسابقات إلى التصفيات الحالية والمشاركة بجدارة مع زملائهم من المرحلة الثانوية.   وأوضحت الدقاق أن الطلاب الحاصلين على المراكز الـ 15 الأولى في كل اختصاص حسب نتائج التصفيات النهائية أو بنسبة 30 بالمئة من عدد المشاركين في التصفيات النهائية في كل اختصاص يفوزون بعضوية الفريق الوطني باختصاصهم العلمي.   المدربان خولة أبو حمدان من السويداء، وجورج العسس من حمص، أكدا أنهما بناء على البرنامج التدريبي الجديد المعتمد في الهيئة يقومان بتدريب الطلاب في مختلف مراحل الأولمبياد للوصول إلى التصفيات والانضمام إلى الفرق الوطنية، حيث يتم التركيز على تقديم المعلومات غير الموجودة عند الطلاب وتوجيههم نحو التفكير المنطقي والاستنتاج خارج إطار المنهاج التدريسي التقليدي المعتمد في المدارس.   ومن الطلاب القدامى، قال الطالب أحمد عز الدين المشارك مدرباً بمادة الكيمياء: إننا ننقل تجربتنا ومعلوماتنا عبر جلسات مباشرة أو عن بعد، وذلك للطلاب الجدد وندربهم على كيفية التعامل مع الاختبارات وطريقة الدراسة والتحضير لها وتقديم النصائح لهم في هذا المجال، مؤكداً أهمية استمرار التنسيق مع المدربين واللجان العلمية بما يضمن الوصول إلى مراتب متقدمة وتحقيق المزيد من الإنجازات والجوائز.   وأكد عدد من الطلاب المشاركين أهمية الاختبارات لجهة قياس مهاراتهم، وتنمية مواهبهم العلمية في الاختصاصات التي يحبونها، حيث قال الطالب عدنان فادي مارديني من محافظة ريف دمشق: إنه يشارك في اختصاص الرياضيات وإن مستوى الأسئلة متقدم جداً، ويتطلب قدرة كبيرة على التفكير والتحليل.   بينما لفت كل من الطالبة جنى محمود قطاع من حلب مشاركة باختصاص علم الأحياء والطالب علي إبراهيم حسن من طرطوس مشارك بالكيمياء إلى التدريب الذي تلقوه قبل الاختبارات والفائدة التي اكتسبوها في هذه المرحلة، والأصدقاء والأساتذة الجدد الذين تعرفوا عليهم.   ومن حمص، أكد كل من الطلاب نايا سكروج وغدير دنيا مشاركين باختصاص الكيمياء، ونور طوغاجي مشاركة بعلم الأحياء، أن الأولمبياد تجربة علمية غنية وممتعة، وأن تنوع الأسئلة يبرز القدرات الذهنية والعلمية للطلاب، ويتيح للمتميزين منهم فرصة اختبار أدائهم الفكري وسط أجواء تنافسية.   ومن حماة، قال الطالب ملاذ حسن المعمار: إنه يشارك في اختصاص الرياضيات وإن الأولمبياد تجربة جميلة جداً تعلم الطلاب عدم الاستسلام وكيفية اجتياز الأخطاء بالصبر والعزيمة، فضلاً عن دورها في التحفيز والبحث العلمي.   ومن المقرر أن تتواصل الاختبارات غداً بجولتها الثانية، فيما سيتم إعلان الفائزين حسب مراكزهم في كل اختصاص علمي على مستوى سورية ضمن حفل رسمي يقام يوم السبت القادم في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق، وتتويجهم بالميداليات وأكاليل الغار وشهادات التقدير.   وكانت منافسات الموسم الجديد من الأولمبياد العلمي السوري انطلقت في الـ 22 من شهر تشرين الأول الماضي، بمشاركة 6800 طالب وطالبة من مختلف المحافظات.

المصدر : سانا


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة