#
  • فريق ماسة
  • 2024-06-09
  • 1670

مع اقتراب العيد.. ارتفاع تدريجي بأسعار الأضاحي

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك بدأت أسعار اللحوم بكل أنواعها لاسيما اللحوم الحمراء بالارتفاع التدريجي، ويبرر الكثير من القصابين الارتفاع الحاصل باللحوم بانتعاش حركة تصدير رؤوس العواس، أضف إلى  ذلك انتعاش حركة السوق الداخلي ووجود طلب على الأضاحي وإن كانت أعداد ما يتم طلبه خلال هذا الموسم قليلة ولا يمكن مقارنتها أبداً بطلبات الأعوام الماضية. ازدياد تدريجي وأشار أحد تجار الخراف، الذي يصطحب يومياً معه نحو 10 خراف من محافظة ريف دمشق إلى دمشق، إلى أن سعر أقل  أضحية هذا العام لا يقل عن 3 ملايين ليرة سورية, ومن الممكن أن يصل سعر «الكبش» الكبير إلى قرابة الـ9 ملايين ليرة، مشيراً إلى أن سعر كيلو الخروف الواقف بدأ يزداد تدريجياً، فكل يوم ومع اقتراب عيد الأضحى يزداد الكيلوغرام بين ألف ليرة وألفي ليرة. الإقبال قليل بدوره، قدر رئيس جمعية اللحامين بدمشق يحيى الخن أن نسبة ارتفاع أسعار الأضاحي خلال العام الحالي مقارنة بالعام الماضي وصلت إلى  نحو80%، مشيراً إلى أن سعر كيلو غرام الخروف الواقف وصل اليوم إلى 88 ألف ليرة، في حين وصل سعر كيلو العجل الحي إلى 65 ألف ليرة.                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                       مدير الإنتاج الحيواني: سعر الذبائح مستقر منذ نحو 5 أشهر ولم يخفِ الخن أن الإقبال على شراء اللحوم الحمراء قليل جداً، مقدراً عدد الذبائح من الأغنام يومياً بنحو 400 رأس، مشيراً إلى وجود قلة بالعرض بسبب التصدير وإحجام البائعين عن عرض بضائعهم بانتظار عرضها قبل عيد الأضحى بأيام قليلة. وحسب الخن فإن سعر كيلو لحمة الخروف الهبرة 300 ألف ليرة، وسعر كيلو اللحمة بنسبة دهن 25% يباع بـ250 ألف ليرة، وكيلو مسوفة الخروف 250 ألف ليرة، في حين أن سعر كيلو العجل الحي 65 ألفاً، ولحمة العجل الهبرة 200 ألف، ولحمة العجل المسوفة 150 ألف ليرة . التصدير لم يؤثر من جانبه اعتبر مدير الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي محمد خير اللحام أن قرار تصدير الأغنام لم ينعكس أبداً على سعر الأضاحي في الأسواق المحلية، منوهاً إلى أن قرار التصدير اتخذ منذ عدة أشهر بتصدير 100 ألف رأس من ذكور العواس، علماً أن هناك لجنة تراقب مدى تأثر السوق المحلي بقرار التصدير، وفي حال وجد أي أثر له يتم إيقاف القرار فوراً، معتبراً أن قرار التصدير له نتائج إيجابية على الخزينة العامة ويحدّ أيضاً من عمليات التهريب، مشيراً إلى أن سعر الذبائح مستقر منذ نحو 5 أشهر، علماً ان سعر كيلو غرام لحم أضحية الخروف الحي بالأسواق حالياً نحو 85 ألف ليرة.                                                                                                    رئيس جمعية اللحامين بدمشق: 80% نسبة ارتفاع أسعار الأضاحي مقارنة بالعام الماضي ونوه اللحام إلى وجود قرار باستيراد 3 ملايين رأس من الأغنام ومليون رأس عجل بقصد التسمين وإعادة تصديرها، كاشفاً أنه حتى هذه اللحظة لم يتم استيراد أي رأس من الأغنام، في حين تم استيراد نحو ألفي رأس من العجول، ويعود سبب البطء بحركة الاستيراد إلى تأثرها بالعقوبات الاقتصادية الغربية الظالمة، مشيراً أيضاً إلى عدم وجود قرار باستيراد اللحوم المثلجة، علماً أنه في فترة من الفترات كنا نستورد اللحوم المثلجة من الهند إلا أنه اتخذ قرار من اللجنة الاقتصادية بإيقاف استيراد هذه اللحوم. وحسب آخر الإحصائيات، وفقاً للحام، فإن تعداد الثروة الحيوانية في سورية من الأغنام يقدر بنحو 14,8 مليون رأس، في حين يقدر عدد رؤوس الأبقار بحوالي 574 ألف رأس، وعدد الجِمال يقدر بنحو 13700 رأس.

المصدر : تشرين


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة