محاور سياحية جديدة في محافظة ريف دمشق جار العمل على تنشيطها استعداداً للموسم السياحي القادم، تتركز في مناطق مختلفة بالمحافظة تتضمن منشآت سياحية شعبية خاصة بأصحاب الدخل المحدود.

مدير السياحة في المحافظة المهندس وائل كيال أكد في تصريح أنه تمت الموافقة من قبل المجلس الأعلى للسياحة على إقامة مطعم في بحيرة زرزر تلحق به فعاليات مختلفة منها (zip line) وسيكون جاهزاً خلال الصيف القادم موضحاً أن هذا المطعم سيستقطب مختلف الفئات ولا سيما أصحاب الدخل المحدود.

وفي منطقة الروضة بريف الزبداني تم منح رخصة إشادة سياحية لإقامة مطعم فئة نجمتين وتم إنجاز نحو 80 بالمئة من الأعمال الخاصة به ليكون جاهزاً خلال الموسم الصيفي القادم إضافة إلى أن هناك دراسة باتت جاهزة لإقامة مشروع إطعام سياحي قريباً سيتم عرضه على اللجنة المختصة في المحافظة لمنحه رخصة الإشادة السياحية بعد الموافقة عليه للمباشرة بالعمل فوراً وفق كيال.

ولفت مدير السياحة إلى أن العمل جار حالياً على استئناف العمل في مشروع سياحي لإشادة شقق فندقية في قرحتا من فئة خمس نجوم كان قد توقف خلال فترة الأزمة وتم البدء في الحصول على التراخيص والموافقات اللازمة.

وأشار كيال إلى أنه تم تنفيذ العديد من الجولات الميدانية على بعض المنشآت السياحية المنتشرة في عدد من مناطق ريف دمشق والتي بينت أنها غير مؤهلة سياحياً ما استدعى تكليف لجنة التأهيل في المديرية الكشف عنها منها منشآت في ضاحية قدسيا وجرمانا وضاحية الأسد، كما تم إصدار استمارات التأهيل الخاصة بخمس منشآت أخرى تتركز في منطقة التكية بالزبداني وضاحية قدسيا وجرمانا مبيناً أن تلك المنشآت تسهم في تأمين فرص عمل لخريجي المعاهد السياحية وتحسين مستوى السياحة في المحافظة.

وتشهد المحافظة عودة من قبل المستثمرين ممن توقفت مشاريعهم لاستئناف عملهم من خلال إعادة دراسة مشاريعهم وتعديل مخططاتها وإضافة فعاليات جديدة إليها لتكون من فئة خمس نجوم ولا سيما في منطقة قرحتا وجديدة يابوس حسب كيال.

وأكد كيال أنه تم إحداث مركز استعلامات سياحي في بلودان يقدم المعلومات السياحية عن كامل المنطقة علماً أنه تم تأمين المستلزمات له وسيتم لاحقاً رفده بالكوادر اللازمة ليتم وضعه بالخدمة مباشرة.

  • فريق ماسة
  • 2021-01-11
  • 9850
  • من الأرشيف

منشآت سياحية جديدة خلال العام الجاري في ريف دمشق

  محاور سياحية جديدة في محافظة ريف دمشق جار العمل على تنشيطها استعداداً للموسم السياحي القادم، تتركز في مناطق مختلفة بالمحافظة تتضمن منشآت سياحية شعبية خاصة بأصحاب الدخل المحدود. مدير السياحة في المحافظة المهندس وائل كيال أكد في تصريح أنه تمت الموافقة من قبل المجلس الأعلى للسياحة على إقامة مطعم في بحيرة زرزر تلحق به فعاليات مختلفة منها (zip line) وسيكون جاهزاً خلال الصيف القادم موضحاً أن هذا المطعم سيستقطب مختلف الفئات ولا سيما أصحاب الدخل المحدود. وفي منطقة الروضة بريف الزبداني تم منح رخصة إشادة سياحية لإقامة مطعم فئة نجمتين وتم إنجاز نحو 80 بالمئة من الأعمال الخاصة به ليكون جاهزاً خلال الموسم الصيفي القادم إضافة إلى أن هناك دراسة باتت جاهزة لإقامة مشروع إطعام سياحي قريباً سيتم عرضه على اللجنة المختصة في المحافظة لمنحه رخصة الإشادة السياحية بعد الموافقة عليه للمباشرة بالعمل فوراً وفق كيال. ولفت مدير السياحة إلى أن العمل جار حالياً على استئناف العمل في مشروع سياحي لإشادة شقق فندقية في قرحتا من فئة خمس نجوم كان قد توقف خلال فترة الأزمة وتم البدء في الحصول على التراخيص والموافقات اللازمة. وأشار كيال إلى أنه تم تنفيذ العديد من الجولات الميدانية على بعض المنشآت السياحية المنتشرة في عدد من مناطق ريف دمشق والتي بينت أنها غير مؤهلة سياحياً ما استدعى تكليف لجنة التأهيل في المديرية الكشف عنها منها منشآت في ضاحية قدسيا وجرمانا وضاحية الأسد، كما تم إصدار استمارات التأهيل الخاصة بخمس منشآت أخرى تتركز في منطقة التكية بالزبداني وضاحية قدسيا وجرمانا مبيناً أن تلك المنشآت تسهم في تأمين فرص عمل لخريجي المعاهد السياحية وتحسين مستوى السياحة في المحافظة. وتشهد المحافظة عودة من قبل المستثمرين ممن توقفت مشاريعهم لاستئناف عملهم من خلال إعادة دراسة مشاريعهم وتعديل مخططاتها وإضافة فعاليات جديدة إليها لتكون من فئة خمس نجوم ولا سيما في منطقة قرحتا وجديدة يابوس حسب كيال. وأكد كيال أنه تم إحداث مركز استعلامات سياحي في بلودان يقدم المعلومات السياحية عن كامل المنطقة علماً أنه تم تأمين المستلزمات له وسيتم لاحقاً رفده بالكوادر اللازمة ليتم وضعه بالخدمة مباشرة.

المصدر : الماسةالسورية


اكتب تعليق

كل الحقول التي عليها علامة (*) مطلوبة